الجنيه المصري ينخفض إلى مستوى قياسي أمام الدولار

انخفض الجنيه المصري اليوم الاثنين إلى أدنى مستوى له على الإطلاق عند أكثر من 19 جنيها مصريا مقابل الدولار.

وكان البنك المركزي المصري قد اشترى صباح اليوم الاثنين دولارا واحدا مقابل 19.01 جنيهًا، مقارنة بمعدل 15.6 جنيها في مارس/آذار الماضي. ويشكل ذلك انخفاضًا بنسبة 22%.

وفي أواخر مارس/آذار الماضي، اضطرت جمهورية مصر العربية لتخفيض قيمة عملتها بنحو 18% بسبب التضخم العالمي.

وقال البنك المركزي حينها إن احتياطات العملات الأجنبية تراجعت بأكثر من 7 مليارات دولار في أبريل/نيسان ومايو/أيار الماضين، لتصل إلى 33.4 مليار دولار في نهاية يونيو/حزيران السابق، نتيجة تحركات من قبل البنك “لتهدئة الأسواق” وكذلك “سداد الديون الخارجية”.

تعليقات
تحميل...
قد يعجبك أيضاً
اشترك في النشرة الأسبوعية
أخبار الاقتصاد والمال والأعمال مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

اقترح تصحيحاً

للمقال:

الجنيه المصري ينخفض إلى مستوى قياسي أمام الدولار

شكراً لاهتمامك.. سيتم أخد التصحيح بعين الإعتبار

فشل أثناء محاولة الإرسال.. الرجاء إعادة الإرسال

أفريكونا will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Send this to a friend