الين يحقق مكاسب كبيرة بسبب تصاعد التوتر بين أمريكيا والصين بشأن تايوان 

يتجه الين إلى تحقيق أكبر سلسلة مكاسب منذ ذروة أزمة فيروس كورونا في مارس 2020، حيث أدى تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة والصين بشأن تايوان وزيادة المخاوف من حدوث تباطؤ اقتصادي عالمي إلى تعزيز جاذبية الأصول التي تعتبر استثمارات آمنة.

وعانى الدولار الأميركي على نطاق واسع، ليواصل بضع جلسات تداول صعبة منذ أن رفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الفائدة الأسبوع الماضي، وسط إشارات على أن الاقتصاد الأميركي آخذ في التباطؤ، وتلميح صناع السياسة إلى التحرك بوتيرة أبطأ لرفع معدلات الفائدة في المستقبل.

واتجهت العملة اليابانية إلى تحقيق مكاسب للجلسة الخامسة على التوالي اليوم الثلاثاء مقابل الدولار لتصل مكاسبها التراكمية إلى ما يقرب من 4.5 بالمئة في خمس جلسات.

وارتفعت العملة في تعاملات لندن 0.6 بالمئة إلى 130.78 ين للدولار، بما يقل قليلا عن مستواها المرتفع البالغ 130.40، والذي شهدته العملة آخر مرة في أوائل يونيو.

وأثرت المخاوف من تأثير زيارة وشيكة لرئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي لتايوان على الأسهم، ودفعت المستثمرين إلى الاندفاع نحو سندات الخزانة الأميركية.

تعليقات
تحميل...
قد يعجبك أيضاً
اشترك في النشرة الأسبوعية
أخبار الاقتصاد والمال والأعمال مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

اقترح تصحيحاً

للمقال:

الين يحقق مكاسب كبيرة بسبب تصاعد التوتر بين أمريكيا والصين بشأن تايوان 

شكراً لاهتمامك.. سيتم أخد التصحيح بعين الإعتبار

فشل أثناء محاولة الإرسال.. الرجاء إعادة الإرسال

أفريكونا will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Send this to a friend