تراجع لليورو بعد بيانات ألمانية أضعف من التوقعات

شهد اليورو تراجعًا، بعد بيانات أولية لمؤشر مديري المشتريات في ألمانيا لشهر سبتمبر أضعف من التوقعات لتثير مزيدا من المخاوف بشأن سلامة الاقتصاد.

وجرى تداول اليورو حول 1.10 دولار قبل صدور البيانات، ونزلت العملة 0.4 بالمئة إلى 1.0972 دولار وهو أدنى مستوى منذ الثاني من سبتمبر أيلول.

وبحسب مسح أجرى، فقد أظهرت أنشطة القطاع الخاص الألماني انكماشًا للمرة الأولى في ستة أعوام ونصف العام في سبتمبر مع تعمق حالة الركود في القطاع الصناعي على غير المتوقع وتلاشي زخم النمو في قطاع الخدمات.

هذا وعزز تراجع اليورو العملة الأمريكية ليرتفع المؤشر الذي يقيس أداء الدولار أمام سلة من العملات 0.3 بالمئة إلى 98.776.

وهبطت العملة اليابانية 0.2 بالمئة إلى 107.75 ين مقابل الدولار وتقدم اليوان الصيني 0.1 بالمئة ليسجل 7.112 يوان مقابل الدولار في الأسواق الخارجية.

كما صعد الدولار الاسترالي 0.41 بالمئة إلى 0.6772 دولار أمريكي، بينما ارتفع 0.4 بالمئة أمام الين الياباني، متجها صوب أفضل أيامه منذ 12 سبتمبر أيلول.

وتراجع الجنيه الاسترليني تراجعا طفيفا إلى 1.2459 دولار.

تعليقات
تحميل...
قد يعجبك أيضاً
اشترك في النشرة الأسبوعية
أخبار الاقتصاد والمال والأعمال مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

اقترح تصحيحاً

للمقال:

تراجع لليورو بعد بيانات ألمانية أضعف من التوقعات

شكراً لاهتمامك.. سيتم أخد التصحيح بعين الإعتبار

فشل أثناء محاولة الإرسال.. الرجاء إعادة الإرسال

أفريكونا will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Send this to a friend